الثلاثاء, 21 تشرين2/نوفمبر 2017
l
المركز الإعلامي أخبار الإتحاد بطولة الناشئين ... الفرق الطامحة عبرت الدور الأول بنجاح

بطولة الناشئين ... الفرق الطامحة عبرت الدور الأول بنجاح

تبدأ اليوم "الجمعة" لقاءات الدور الثاني لبطولة الناشئين مواليد 2000، والتي تقام وفق نظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة بمشاركة ستة فرق حجزت مقاعدها بعد ان عبرت الدور الأول بنجاح، وحسب الجدول الرسمي الذي اصدرته الأمانة العامة للاتحاد، تشهد صالة قصر الرياضة بمدينة الحسين للشباب مباراتين، حيث يلتقي عند الساعة الرابعة والنصف مساء فريقا عمان والسلط، ويلتقي في المباراة الثانية وعند الساعة السابعة والنصف مساء فريقا وادي السير والعربي.

وتختتم يوم غد "السبت" لقاءات الجولة الأولى، من خلال المواجهة التي تجمع بين فريقي الحسين إربد والقدس وتبدأ عند الساعة السادسة والنصف مساء في صالة مدينة الحسن الرياضية بإربد.

وكانت لقاءات الدور الأول قد شهدت تأهل فريقا وادي السير والسلط عن المجموعة الأولى (الوسط)، حيث جمع وادي السير 5 نقاط، وسجل 95 هدفا، ودخل مرماه 74 هدفا، وجمع السلط 4 نقاط، وسجل 74 هدفا، ودخل مرماه 80 هدفا، بينما حل فريق الأهلي بالمركز الثالث برصيد 3 نقاط، وسجل 58 هدفا، ودخل مرماه 76 هدفا، وجاء بعده فريق أم جوزة بالمركز الرابع برصيد خال من النقاط، وسجل 63 هدفا، ودخل مرماه 87 هدفا.

وشهدت المجموعة الثانية (الزرقاء) تأهل فريقا عمان الذي تصدر الترتيب العام برصيد 8 نقاط، والقدس الذي جمع 6 نقاط، وسجل عمان في هذا الدور 118 هدفا، ودخل مرماه 54 هدفا، وسجل فريق القدس 125 هدفا، ودخل مرماه 93 هدفا، وجاء فريق الراية بالمركز الثالث برصيد 4 نقاط، وسجل 101 هدفا، ودخل مرماه 77 هدفا، ثم حل فريق القوقازي بالمركز الرابع بعد ان حصل على نقطتين، وسجل في مبارياته الأربع 63 هدفا، ودخل مرماه 94 هدفا، بينما جاء فريق ساكب بالمركز الخامس والأخير برصيد خال من النقاط، وسجل 58 هدفا، ودخل مرماه 127 هدفا.

المجموعة الثالثة (الشمال) تصدرها فريق الحسين الذي جمع 6 نقاط، وسجل في لقاءاته الثلاثة 121 هدفا، ودخل مرماه 44 هدفا، وتأهل معه الى الدور الثاني فريق العربي برصيد 4 نقاط، وسجل 106 اهداف، ودخل مرماه 42 هدفا، ثم جاء بالمركز الثالث فريق الكتة برصيد نقطة واحدة، وسجل 48 هدفا، ودخل مرماه 110 اهداف، وبالمركز الرابع والأخير جاء فريق كفرنجة برصيد نقطة واحدة، مسجلا 37 هدفا، ودخل مرماه 116 هدفا.